ضمن إطار برنامجها للاستدامة الرامي إلى الحد من التغير المناخي شركة 3M تشارك في الدورة 27 من مؤتمر الأمم المتحدة المعني بتغير المناخ

0 26

المصدرون – خاص

يأتي دعم شركة 3M لمؤتمر الأمم المتحدة المعني بتغير المناخ في دورته السابعة والعشرين ضمن إطار التزامها بالتخفيف من حدة التغير المناخي ودعم الشركات في تحقيق أهداف الاستدامة الخاصة بها.

أعلنت شركة 3M، الناشطة في مجال الصناعات العالمية المتنوعة والتي تصل منتجاتها إلى ملايين الأشخاص حول العالم، عن مشاركتها في الدورة السابعة والعشرين من مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ، الذي سيستمر حتى 18 نوفمبر 2022 في شرم الشيخ بمصر. وتأتي هذه المشاركة ضمن إطار التزام شركة 3M بتحقيق الحياد الكربوني في عملياتها بحلول العام 2050 وبتوفير الخبرة العلمية لمساعدة العملاء على تحقيق أهداف الاستدامة الخاصة بهم والحد من انبعاثات الكربون في عملياتهم ومنتجاتهم، وكذلك تطوير حلول تكنولوجية جديدة للمساعدة في حل أبرز التحديات البيئية في العالم.

تأتي مشاركة 3M في المؤتمر بقيادة كبار المديرين التنفيذيين العالميين والإقليميين من ضمنهم الدكتورة جايل شويلر، نائب الرئيس في شركة 3M ورئيس قسم الاستدامة، ولازلو سفينغر، نائب الرئيس والمدير العام لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا في شركة 3M، ومكسيم بيرو، مدير الشؤون الحكومية والاستدامة في شركة 3M أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا.

تماشياً مع أهدافها، تشارك شركة 3M وترعى جلستي نقاش خلال المؤتمر. وستتمحور جلسة النقاش الأولى التي ستنعقد في 15 نوفمبر من الساعة 11:30 صباحًا حتى 12:30 ظهرًا حول موضوع “تحقيق أمن الطاقة للجميع: الفرص التكنولوجية والسياسية”، وستناقش ضرورة الارتقاء بالتقنيات والسياسات لضمان أمن الطاقة والاستجابة لهذه الأزمة العالمية، والحلول التي يمكن أن تقدمها الدول والشركات والمؤسسات العامة على المدى القريب لتحقيق كفاءة الطاقة، وسيشارك أعضاء التحالف العالمي للطاقة المستدامة توقعاتهم ورؤيتهم لمستقبل آمن للطاقة. وتهدف الجلسة أيضًا إلى تحديد الفرص والاختلافات المطلوبة في التكنولوجيا والسياسة العامة للجنوب العالمي مقابل المناطق الجغرافية المتقدمة الأخرى التي ستضمن وصول الطاقة للجميع.

سيشارك في جلسة النقاش الدكتورة جايل شويلر، نائب الرئيس في شركة 3M ورئيس قسم الاستدامة، والدكتور عفيف اليافعي، الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي للنقل والتحكم (ترانسكو)، ولويس أوجوستو فيجويرا، رئيس الإدارة والاستدامة في شركة إلكتروباس، وميغيل سيتاس، عضو مجلس الإدارة التنفيذي ورئيس مجموعة الاستدامة والمخاطر في EDP. وستدير الحلقة شيلي ترنش، المدير المفوض والشريك ورئيس قسم المناخ والاستدامة في الشرق الأوسط في بوسطن كونسلتينج جروب.

أما جلسة النقاش الثانية التي ستعقد في 17 نوفمبر من الساعة 11:30 صباحًا حتى 12:30 ظهرًا، ستركز على موضوع “التعاون من أجل حلول المناخ: وتسريع الشراكات”، وسيتحدث المشاركون خلالها عن أهمية الشراكات بين القطاع الخاص والمستثمرين لدفع الابتكار في مجال تغير المناخ. وسيشارك في الجلسة الدكتورة جايل شويلر، نائب الرئيس في شركة 3M ورئيس قسم الاستدامة، وكريستين سيمن كبيرة مسؤولي الاستدامة في جنرال موتورز، وولاء الحسيني المديرة التنفيذية لشبكة الميثاق العالمي للأمم المتحدة في مصر، وديانا أكونسيا مديرة العمل المناخي في الاتحاد الأوروبي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.