صندوق النقد الدولي يناقش برنامج تمويل إثيوبيا بعد اتفاق السلام مع جبهة تيغراي

0 16

رحب صندوق النقد الدولي بإعلان وقف إطلاق النار في إثيوبيا، بعد حرب أهلية استمرت عامين، قائلا إنه يدرس الخطوات التالية بشأن برنامج تمويل محتمل.
اتفقت الحكومة الإثيوبية وجبهة تحرير تيغراي المتمردة على وقف القتال يوم الأربعاء، بعد 10 أيام من المفاوضات في جنوب أفريقيا، في اتفاق ينهي الصراع الذي خلف آلاف القتلى وأجبر ملايين آخرين على الفرار من ديارهم.

وقال صندوق النقد الدولي في رد عبر البريد الإلكتروني لوكالة “بلومبيرغ” إن الاتفاقية تمثل “خطوة حاسمة نحو استعادة السلام والاستقرار الدائمين”.
وأضاف: “يجري موظفو الصندوق مناقشات مع السلطات حول خططهم الإصلاحية، والتي يمكن أن تمهد الطريق للتفاوض بشأن برنامج تمويل جديد محتمل. سننظر في الخطوات التالية ونناقشها مع السلطات”.
يجب على إثيوبيا الشروع في برنامج تمويل جديد مع صندوق النقد الدولي للمضي قدما في إعادة الهيكلة المخططة لـ30 مليار دولار من ديونها. كما يمنح إنهاء الصراع في الدولة الواقعة في القرن الأفريقي الحكومة فرصة لإصلاح الضرر الذي ألحقه الصراع بصورتها الدولية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.