نهاد أبو القمصان: لدينا 103 ملايين خط محمول وجرائم الإنترنت أخطر من جرائم الشارع

0 38

قالت نهاد أبو القمصان، رئيس المركز المصري لحقوق المرأة، إن جرائم الإنترنت تحولت لجرائم العصر وكأننا نقلنا الجرائم من الواقع إلى العالم الافتراضي، موضحة أن الإحساس بأن الشخص مختفي وراء شاشة ولا يراه أحد يعطي أمان مطلق للمجرمين.
هناك 103 مليون خط هاتف محمول
وأضافت نهاد أبو القمصان، في حوار ببرنامج “حديث القاهرة”، مع الإعلامي خيري رمضان وكريمة عوض، عبر فضائية “القاهرة والناس، أن هناك 103 ملايين خط هاتف محمول، وهو يعني أن الطفل في بطن والدته له خط هاتف، قائلة: لو الخطوط دي وضعت في هاتف وتم تسجيل دخولها على الإنترنت أصبحت كمبيوتر متحرك وأصبح هناك أشخاص مختفين خلف هذه الشاشات متخيلين أنهم صعب القبض عليهم.
وتابعت رئيس المركز المصري لحقوق المرأة: أصبح هناك عصابات وجيوش إلكترونية متسببين في جرائم الإنترنت، والفكرة الأساسية أن جرائم الإنترنت أصبحت أخطر من الجرائم في الشارع، وجرائم السب والقذف لو حدثت في الشارع تحدث مرة واحدة فقط إنما السب والقذف على الإنترنت هي جريمة مستمرة منتشرة وأسميها طلقة رصاص وعقوبتها تصل لـ 3 سنوات ولكن أغلب الأحكام تأخذ غرامات كأقل العقوبات.
وأكد نهاد أبو القمصان: جرائم السب والقذف على الإنترنت في تقديري أخطر من الجرائم التي تحدث في الواقع لأنها جريمة دائمة، وقاتلة مثل طلقة الرصاص، خاصة في حالة عدم وجود اعتذار أو حذف للمنشور بعد السب والقذف.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.