وزير التعليم: التحول الرقمي في التعليم بداية الطريق للمستقب

0 42

أبرزت وسائل الإعلام الإماراتية مشاركة الدكتور رضا حجازى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، فى فعاليات مؤتمر ركائز بالشارقة، والذي جاء تحت شعار “التعليم المستدام هو المستقبل”، والذى نظمه مجلس الشارقة للتعليم .
كما ابرزت لقاء الوزير بنظيره البحريني لبحث سبل التعاون المشترك.
وقد تداولت وكالات الأنباء، الكلمة التي ألقاها الوزير عن تطوير التعليم في مصر حاليا، وقد حضر جلسات المؤتمر الشيخ سلطان بن أحمد بن سلطان القاسمى نائب حاكم الشارقة نائب رئيس المجلس التنفيذى رئيس مجلس الشارقة للإعلام، ومعالى الدكتور أحمد بالهول الفلاسى وزير التربية والتعليم بدولة الإمارات، ومعالى الدكتور ماجد بن على النعيمى وزير التربية والتعليم بمملكة البحرين.
وقد قدّم الوزير عرضًا فى الجلسة الرئيسية لجهود الدولة المصرية فى تطوير العملية التعليمية، أكد خلاله أنه من منطلق إيمان الدولة بالأهمية القصوى لملف التعليم، وانطلاقا من اتجاه الدولة نحو التحول الرقمي في كافة المجالات، ومبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي (مصر الرقمية) فقد اتجهنا الي تجربة التحول الرقمي في التعليم ، ليصبح الطالب أكثر إقبًالا على التعلم والابتكار.
وقال حجازى، إن الوزارة بدأت في تنفيذ هذا المشروع لتزويد الطلاب بالمهارات المستقبلية، وأكد أن اتجاه الوزارة نحو تنفيذ هذا المشروع بجانب وضع مناهج جديدة تعزز هذا الاتجاه، أن هذا الاتجاه، سيؤدي الي زيادة فرص وضع النشء على بداية الطريق نحو مهارات المستقبل؛
مضيفا انه بجانب قيامنا بتدريب الطلاب فنحن ايضا، نعمل على برامج تأهيل وتدريب شاملة للمعلمين ، وذلك لتحقيق منظومة التحول الرقمي في التعليم والتي من أهم اضلاعها الطالب والمعلم ، وأوضح أن سنعمل على أن تكون تدريبات المعلمين مستمرة طوال العام.
وان أسلوب التعلم الجديد هذا ، يتأسس على أهمية ان يكتسب الطلاب مهارات معينة تعمل على ترسيخ القيم والأخلاق وتنمية حب الاطلاع، والبعد عن الحفظ والتلقين، حيث أن دور المعلم فى تحفيز الطلاب على التعلم هو أهم دور فى المنظومة.
كما أكد حجازي على اهمية تحقيق التكامل بين التكنولوجيا والتعليم وهو ما تحقق خلال هذا العام الدراسى ، كما وعد حجازي بأن يسهم هذا المشروع الجديد في اكتشاف الموهوبين ورعايتهم.
ويذكر ان مشروع التحول الرقمي في التعليم بدأ تطبيقه في محافظة القاهرة منذ حوالي أربعة أشهر، بتوجيهات من وزير التربية والتعليم الدكتور رضا حجازي وتقوم على تنفيذه مديرية التربية والتعليم بالقاهرة برئاسة الاستاذ محمد عطية ووكيلة المديرية لشؤون الادارات
الاستاذة زينب عبد الفتاح وتقوم على التدريب والمتابعة الأستاذة رضا الكرداوي إستشاري تكنولوجيا التعليم، بالتعاون مع كلية الحاسبات والذكاء الاصطناعي جامعة القاهرة. كما يذكر أنه قد تم اختيار الإدارة التعليمية بالخليفة والمقطم لتكون اول إدارة تعليمية يتم تنفيذ هذا المشروع بها.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.