معدلات غير مسبوقة فى إنتاج ونقل وتوزيع الكهرباء.. شاكر: 92% زيادة فى قدرات الشبكات.. وخفض استهلاك الوقود وفر 13٫6 مليار جنيه

0 37

قال الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة، إن قطاع الكهرباء، وبفضل المساندة والدعم المستمرين من القيادة السياسية، نجح فى التغلب على التحديات التى واجهته خلال الفترة الماضية، وتحقيق الاستقرار للشبكة القومية، واستكمال خطوات إعادة تأهيل شركات الكهرباء من خلال العديد من الإجراءات، أهمها الاستمرار فى رفع كفاءة محطات توليد الكهرباء القائمة، وإجراء الصيانة والعمرات اللازمة، للتأكد من جاهزيتها دون التأثير على استمرارية التغذية لمختلف قطاعات الدولة.
وأشار الوزير، فى تصريحات خاصة لـ«الأهرام»، إلى أن الشبكة القومية للكهرباء حققت مستوى تاريخيا وأرقاما قياسية عالمية فى إضافة قدرات جديدة لها بمعدلات زيادة بلغت 92%، حيث ارتفعت القدرات الاسمية من 31.1 ألف ميجا وات إلى نحو 59.9 ألف ميجا وات العام الحالى.
وأوضح أن هذه الأرقام أسهمت فى تأمين التغذية الكهربائية، ووجود احتياطى بالشبكة يضاهى المعدلات العالمية، وتصدير جزء من الفائض بالأسعار العالمية، وتحقيق عملة صعبة للاقتصاد القومى.
وأضاف الوزير أن الوزارة نجحت فى توفير نحو 13.6 مليار جنيه بخفض معدلات استهلاك الوقود فى محطات توليد الكهرباء بنسبة 16٫2٪، حيث انخفضت من ٢١٤٫٥ جرام لكل كيلوات/ساعة فى ٢٠١٤/٢٠١٥ إلى نحو ١٨٠٫٨جرام لكل كيلوات/ساعة فى ٢٠٢١/٢٠٢٢، مشيرا إلى أن ذلك تحقق بسلسلة من الإجراءات، منها التشغيل الاقتصادى لوحدات توليد الكهرباء، وإنشاء المحطات ذات الكفاءات العالية مثل محطات «سيمنز» فى العاصمة الإدارية والبرلس وبنى سويف، بالإضافة إلى تحويل الوحدات التى تعمل بتكنولوجيا «الدورة البسيطة» إلى العمل بتكنولوجيا «الدورة المركبة»، التى تنتج ثلث الطاقة دون استخدام وقود إضافى.
من ناحية أخرى، تبدأ الجمعيات العمومية لشركات إنتاج وتوزيع الكهرباء والخدمات الطبية اجتماعاتها غدا، وستستمر حتى نهاية الأسبوع المقبل، حيث تناقش خلال اجتماعاتها، برئاسة المهندس جابر دسوقى، رئيس الشركة القابضة لكهرباء مصر والجمعيات العامة، نتائج أعمال الشركات التى حققها العاملون خلال العام المالى المنتهى فى يونيو الماضى، تمهيدا لإقرار واعتماد الميزانيات.
وقال المهندس جابر دسوقى إن المؤشرات الأولية لنتائج الأعمال تؤكد تنفيذ استثمارات بنحو 29.5 مليار جنيه، لتأمين استقرار التغذية الكهربائية، وتحسين الخدمة لجميع المشتركين على مستوى الجمهورية، مشيرا إلى أن عام الميزانية شهد تنفيذ جانب كبير من مشروعات تطوير شبكات توزيع الكهرباء ومراكز التحكم، وإحلال العدادات العادية بمسبقة الدفع، وأخرى ذكية، مع تطوير مراكز خدمة العملاء، واستحداث العديد من الخدمات، للارتقاء بجودة الخدمات المقدمة للجمهور، وتنشيط إجراءات تحصيل للمديونيات المتراكمة على مختلف القطاعات.
ومن المقرر أن يتم خلال الجمعيات العمومية غير العادية زيادة رأسمال 4 شركات لإنتاج الكهرباء: القاهرة ووسط وشرق الدلتا والوجه القبلى لإنتاج الكهرباء

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.