اقتصاديون يتوقعون جذب «تدفقات أجنبية» بعد إطلاق «الخريطة الاستثمارية» مطلع 2023

0 48

كتبت : منال ذكى
ثمن خبراء اقتصاديون، الدعوة إلى إطلاق نسخة ثالثة من خريطة مصر الاستثمارية، والتي جرى تدشين نسختها الأولى في فبراير من عام 2018، أثناء زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي إلى مركز خدمات المستثمرين آنذاك، مؤكدين أن تلك الخطوة بمثابة إعلان رسمي من الدولة عن الفرص الاستثمارية المتاحة في الداخل والخارج.
وأضافوا أن إطلاق النسخة الثالثة من خريطة مصر الاستثمارية خلال زيارة الرئيس اليوم لمقر الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة بمدينة نصر، لافتتاح عدد من المشروعات القومية، يبشر بتدفقات استثمارية على أقصى تقدير في العام المقبل، بالنظر إلى قصر المدة المتبقية من 2022، والتي ربما تشهد إجراءات ومناقشات ودراسات جدوى حول الاستفادة من تلك الفرص.
العتر: إطلاق تحديث ثالث لخريطة مصر الاستثمارية.. رسالة طمأنة لمجتمع المال والأعمال
وقال المطور العقاري، أحمد العتر، إن إطلاق تحديث ثالث لخريطة مصر الاستثمارية في مؤتمر الرئيس اليوم، يبعث برسائل طمأنة لمجتمع المال والأعمال، ويؤكد وجود العديد من الفرص الاستثمارية لدى الدولة، موزعة جغرافياً على مختلف الأقاليم والمحافظات، بما يتناسب مع طبيعة ونشاط كل محافظة.
وأضاف «العتر»، أن إنشاء 7 مراكز لخدمة المستثمرين خلال آخر 3 سنوات، يعد تجسيدا لرواج الاستثمار وتدفقاته خلال الفترة الأخيرة، ودعم المشروعات القومية بمشاركة القطاع الخاص، إلى جانب التشريعات المحفزة للنشاط الاستثماري.
حسني: تؤكد تمتعنا بفرص عديدة تناسب مختلف القطاعات الاقتصادية
أما رمضان حسني، المطور العقاري، فيرى أن إدراج فرص استثمارية جديدة على الخريطة الاستثمارية التي سبق إطلاقها قبل سنوات، يأتي تأكيداً على وجود العديد من الفرص التي تناسب مختلف القطاعات، إذا ما أخذنا في الاعتبار أن الخريطة الاستثمارية تضم قطاعات متعددة بالفعل.
ويتوقع «حسني»، أن ترتفع تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر إلى مصر في الفترة المقبلة، بعد طرح الإصدار الثالث للخريطة الاستثمارية، على أقصى تقدير مطلع العام المقبل، موضحاً أن الربع المالي المتبقي من العام 2022 (أكتوبر – ديسمبر)، ربما سيشهد استكمال إجراءات الطرح والاستحواذ على تلك الفرص من جانب المستثمرين، لتأتي مرحلة جني ثمار نتائج هذه الخريطة أول العام المقبل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.