وزير الري يتابع موقف مشروعات التعاون الثنائي مع دول حوض النيل

0 51

عقد الدكتور هاني سويلم، وزير الموارد المائية والري، اجتماعا مع عدد من قيادات قطاع شئون مياه النيل، لمتابعة موقف مشروعات التعاون الثنائي مع دول حوض النيل
حضر الاجتماع، الدكتور ممدوح عنتر، رئيس قطاع شئون مياه النيل، الدكتور
عارف غريب، رئيس الإدارة المركزية للتعاون الإقليمي بقطاع مياه النيل، محمد متولي رئيس الإدارة المركزية للشئون المالية والإدارية، والسيد محمد أحمد رئيس الإدارة المركزية للشئون القانونية، المهندس لؤى أسامة من قطاع مياه النيل.
وكان وزير الري، التقى مع وفد البنك الدولي برئاسة “ساروج كومار”، خلال مشاركته في الأسبوع العالمي للمياه، وتباحثا حول مجالات التعاون بين الوزارة والبنك الدولى.
وشدد سويلم، على ضرورة أن تكون التمويلات المتاحة من البنك الدولي؛ لتنفيذ المشروعات التي تحظى بالتوافق من كافة الدول المعنية.
واستعرض، خلال اللقاء، مجالات التعاون الثنائى بين مصر ودول حوض النيل والدول الإفريقية، وآخر المستجدات حول مشروع الممر الملاحي بين بحيرة فيكتوريا والبحر المتوسط، وجهود حشد التمويل للمراحل المختلفة للمشروع.
ومن المتوقع أن يطور المشروع بشكل كبير حركة التجارة بين دول حوض النيل ودول العالم، من خلال البحر المتوسط.
وأشار “كومار” إلى أن البنك الدولى يدرس إمكانية المساعدة في تمويل مشروع الممر الملاحي بين بحيرة فيكتوريا والبحر المتوسط.
وأكد سعى البنك الدولى لبناء قدرات العاملين في مجال المياه بمختلف الدول، والعمل على تحقيق التنمية المستدامة والسلام والرخاء لشعوب دول حوض النيل.
وتنفذ وزارة الري العديد من المشروعات التنموية، التي تخدم مواطني الدول الافريقية بشكل عام ودول حوض النيل بشكل خاص.
وأقامت وزارة الري محطات لمياه الشرب في المناطق النائية بعدد من الدول الإفريقية، وتطهير المجاري المائية، وإقامة مشروعات للحماية من أخطار الفيضان والسيول، وإقامة مراسي نهرية.
ومن شأن هذه المشروعات أن تحسن من حياة مواطني الأشقاء في الدول الإفريقية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.