وزيرة التعاون الدولي تلتقي مؤسسة Bookfield لإدارة الأصول ومؤسسة صناديق الاستثمار في المناخ لمناقشة التعاون المشترك

0 40

خلال مشاركتها في اجتماعات الربيع لصندوق النقد والبنك الدوليين 2022، التقت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، قيادات مؤسسة BookField لإدارة الأصول، ومؤسسة صناديق الاستثمار في المناخ CIF، لمناقشة تعزيز التعاون المشترك.

مؤسسة BookField لإدارة الأصول
والتقت وزيرة التعاون الدولي، مع السيد مارك كارني، نائب رئيس مجلس الإدارة ورئيس الاستثمار في مؤسسة BookField لإدارة الأصول، حيث تناولت خلال اللقاء الحديث حو التعهدات العالمية بتعزيز العمل المناخي وضرورة توافر مصادر التمويل للدول النامية والناشئة لتنفيذه طموحاتها الوطنية. كما تحدثت عن منتدى مصر للتعاون الدولي والتمويل الإنمائي في نسخته الثانية المقرر انعقاده خلال العام الجاري، لتعزيز الحوار وتبادل الرؤى بين ممثلي المجتمع الدولي وأفريقيا حول تمويل التنمية المستدامة.

كما ناقشت وزيرة التعاون الدولي، سعي الدولة لوضع قائمة بالمشروعات المتعلقة بالعمل المناخي في قطاعي التكيف والتخفيف من تداعيات التغيرات المناخية، واستراتيجيتها لفتح آفاق القطاع الخاص في تنفيذ خطط العمل المناخي، والدور الحيوي الذي يمكن أن تقوم به مؤسسات التمويل الدولية في هذا الأمر، مشيرة إلى أهمية مواصلة النقاش بين المؤسسة والحكومة المصرية قبل مؤتمر المناخ المقبل المقرر انعقاده في مصر لدعم الجهود المبذولة لتعزيز مشاركة القطاع الخاص وتوفير الدعم للخطط الوطنية للعمل المناخي. وتعد مؤسسة BookField هي مؤسسة دولية تمتلك أصول مدارة بنحو 690 مليار دولار، وتعمل على توفير الحلول المبتكرة لمساعدة الحكومات والقطاع الخاص على تحقيق أهداف العمل المناخي.

*مؤسسة صناديق الاستثمار*CIF
كما التقت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، السيدة مافالدا داورتي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة صناديق الاستثمار في المناخ، وعدد من مسئولي المؤسسة، حيث تمت مناقشة البرامج الجديدة للمؤسسة في مجال تعزيز العمل المناخي، والتعاون مع البنك الدولي وصندوق النقد الدولي لإطلاق صندوق التكنولوجيا النظيفة.

واستعرضت المشاط، مع مسئولي المؤسسة المباحثات الجارية لتعزيز جهود التمويل المبتكر، بهدف زيادة دور القطاع الخاص في التنمية وتوفير التمويل لجهود العمل المناخي، لاسيما في ظل التحديات الحالية والتي قد تؤثر على مستهدفات الدول بشأن تقليل الانبعاثات الكربونية.

وتجدر الإشارة إلى أن مؤسسة صناديق الاستثمار في المناخ تأسست عام ٢٠٠٨، وتعد أحد آليات التعاون متعدد الأطراف لتمويل المناخ لاسيما في الدول النامية، ويبلغ حجمها ١،٥ مليار دولار، حيث تعمل مع الحكومات والقطاع الخاص والمجتمع المدني على إتاحة أدوات تقليل المخاطر للمستثمرين وتوسيع نطاق حلول العمل المناخي.

وتشارك الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي ومحافظ مصر لدى مجموعة البنك الدولي، في اجتماعات الربيع لمجموعة البنك الدولي وصندوق النقد الدولي لعام 2022، والتي تُعقد بمشاركة فعلية لأول مرة من قادة العالم والمؤسسات الدولية بعد انعقادها افتراضيًا لعامي 2020 و2021 بسبب ظروف الإغلاق التي فُرضت بسبب جائحة كورونا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.