وزيرة الهجرة تستقبل رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة الهجرة غير الشرعية لبحث تعزيز سبل التعاون المشترك

0 16

كتبت : منال ذكي
السفيرة سها جندي: سعداء بالتعاون مع اللجنة الوطنية.. ونعتزم التوسع في مبادرة “مراكب النجاة” بتعزيزها بمحاور جديدة
السفيرة نائلة جبر: اللجنة وضعت خطة عمل تتضمن التعاون مع وزارة الهجرة بصدد التوعية من مخاطر الهجرة غير الشرعية في المحافظات الأكثر تصديرًا لها
استقبلت السفيرة سها جندي، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، السفيرة نائلة جبر، رئيس اللجنة الوطنية التنسيقية لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر والوافد المرافق لها، وذلك بحضور الدكتور صابر سليمان مساعد وزيرة الهجرة لشئون التطوير المؤسسي.
في مستهل اللقاء، رحبت وزيرة الهجرة السفيرة سها جندي بالسفيرة نائلة جبر وأعربت عن امتنانها وسعادتها البالغة بهذا اللقاء، والذي تناول بحث تعزيز سبل التعاون المشترك في ملف الهجرة غير الشرعية.
وقالت السفيرة سها جندي إنه في إطار استراتيجية وزارة الهجرة لمكافحة الهجرة غير الشرعية والحد من مخاطرها، فإن الوزارة تعتزم التوسع في المبادرة الرئاسية “مراكب النجاة” بتعزيزها بعناصر ومحاور جديدة.
وأضافت السفيرة سها جندي أنه لابد من عمل منصات للترويج للشباب في المحافظات الأكثر تصديرا للهجرة غير الشرعية من أصحاب المهن الحرفية، والذين استفادوا من جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، للترويج لمنتجاتهم عالميًا من أجل تحفيزهم وتوفير عائد مادي مناسب وحياة كريمة لهم، وبالتالي يصبحون نموذجا مشرفا وقصة نجاح يقتدي بها جموع الشباب في هذه المحافظات، فضلا عن إلحاق شباب هذه المحافظات أيضا في برامج تدريب ينجم عنها توفير فرص عمل ملائمة لهم.
وفي السياق ذاته، استعرضت السفيرة سها جندي، جهود المركز المصري الألماني للهجرة والوظائف وإعادة الإدماج في ضوء التعاون مع الوكالة الألمانية للتعاون الدولي GIZ، وكذلك الخطة المستقبلية لافتتاح 7 مراكز تدريب جديدة بالمحافظات الأكثر تصديرًا للهجرة غير الشرعية بالوجه البحري، في إطار خطة تأهيل وتدريب الشباب لإعدادهم لسوق العمل المحلي والدولي.
من جانبه، رحب د. صابر سليمان، مساعد وزيرة الهجرة لشئون التطوير المؤسسي، بالتعاون مع اللجنة الوطنية، وقال إن هناك توجيهات من معالي الوزيرة بصياغة برامج توعية في الـ 14 محافظة المصدرة للهجرة غير الشرعية لإرسال رسائل بسيطة وموحدة وسهلة للشرائح المستهدفة في إطار مبادرة “مراكب النجاة”، وإعداد حملات إعلامية بالمحافظات للتوسع في نشر التوعية، بالتعاون مع وزارات ومؤسسات الدولة المعنية، ومنظمات المجتمع المدني، ووضع سيناريوهات تعاون مشترك مع عدد من الجهات المانحة.
من ناحيتها، قدمت السفيرة نائلة جبر خالص التهنئة للسفيرة سها جندي على تولي سيادتها حقيبة وزارة الهجرة، معربة عن تمنياتها للوزيرة بالتوفيق وتحقيق مزيد من النجاح والتقدم في مهام وملفات الوزارة.
واستعرضت السفيرة نائلة جبر محاور الاستراتيجية التي أعدتها اللجنة الوطنية التنسيقية لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر من أجل محاربة هذه الظواهر، وقالت: “إن الفترة القادمة سيشهد العالم أجمع تصاعد لموجة الهجرة غير الشرعية بسبب تداعيات جائحة كورونا ثم الحرب الروسية الأوكرانية ثم التغير المناخي”.
وأضافت السفيرة نائلة جبر أن اللجنة وضعت خطة عمل منبثقة عن الاستراتيجية تتضمن التعاون مع وزارة الهجرة بصدد أنشطة خاصة بالتوعية من مخاطر الهجرة غير الشرعية في المحافظات الأكثر تصديرًا للهجرة غير الشرعية مثل الدعاية والبرامج التلفزيونية وبرامج تدريب ومسابقات وتوفير فرص عمل ومساعدة الشباب في إيجاد فرص بديلة وآمنة.
وفي ختام اللقاء، أعربت السفيرة سها جندي عن بالغ الامتنان بالتعاون مع السفيرة نائلة جبر، وتم الاتفاق على استمرار التنسيق والتواصل بين وزارة الهجرة واللجنة الوطنية من أجل صياغة وطرح أفكار جديدة في مجال مكافحة الهجرة غير الشرعية والحد منها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.