وزيرة البيئة: المرأة المصرية الآن تشهد تمكين حقيقي لها ووجودها فى القضاء حلم تم تحقيقه من خلال قيادة سياسية واعية

0 3

 

 

شاركت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة فى احتفالية مايكروسوفت عن تعزيز دور المرأة من أجل الابتكار في قطاع التكنولوجيا تزامناً مع الاحتفال باليوم العالمي للمرأة حيث تأتى فعاليات المؤتمر تحت شعار  “Empowered women, Empowered Egypt” وذلك بحضور الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والدكتورة رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولي والمهندسة ميرنا عارف مدير عام مايكروسوفت مصر وبمشاركة موسعة من القيادات في القطاعين الحكومي والخاص والمجتمع المدني.

أوضحت وزيرة البيئة أن المرأة المصرية كانت من أوائل من ساندت الثورات التى قامت منذ قديم الأزل مطالبة بحقوقها وإتاحة الفرصة والمساوة لها فى الحق فى التعليم والعمل، وتوالت الأدوار للمرأة المصرية حيث شهدت الفترة الأخيرة تمكين حقيقي للمرأة المصرية حيث وصلت نسبة المرأة بالبرلمان المصري إلى 25% وبلغت 26% بمجلس الشيوخ وهناك 7 وزيرات بالحكومة المصرية، وتزيد أكثر من ذلك ما بين نائبة وزير أو نائبة محافظ وأخيرًا تم تتويجها بوجودها فى القضاء وهو حجم كبير من التمكين تم تحقيقه من خلال قيادة سياسية واعية.

وأكدت وزيرة البيئة أن على المرأة انتهاز الفرص مشيرة إلى السيدات الحاضرات واللآتي وصلن إلى مناصبهن بالتعب ومواجهة التحديات سواء على مستوى الخبرة أو التعليم أو إثبات الذات، مشيرة إلى الدور الكبير التى تقوم به المرأة فى العمل على الموزانة ما بين دورها كمرأة عاملة تتطلع إلى القيادة والمناصب العليا وكونها مسئولة عن بيت وأسرة.

وأشارت وزيرة البيئة إلى حرص الدولة على دعم المرأة المصرية من خلال العديد من المبادرات ومنها مبادرة “حياة كريمة” ودعم المرأة بقري الريف المصري وصعيد مصر والمناطق النائية مشيرة أن أول تجربة رائدة لإعادة استخدام المخلفات الزراعية وروث الحيوان كانت لسيدة مصرية آمنت بتلك الفكرة وسعت وراءها لاستخدامه كسماد عضوي وغاز للبيت المصري ومن هنا انتشرت فكرة وحدات “البيوجاز” والتى تعد فكرة قائمة على التصدى لمواجهة التغيرات المناخية فى ظل إستعداد مصر لاستضافة مؤتمر التغيرات المناخية COP27، مشيرة أيضا إلى سيدتين من البدو قامتا بالعمل على تجميع النباتات الطبية بمنطقة جبال سانت كاترين وأصبح لديهم منافذ بيع ومصدر رزق مختلف.

وأضافت وزيرة البيئة أن المرأة المصرية أصبحت الآن شريكات فى القطاع الخاص والمسئولية المجتمعية والمستجدات الدولية تحتم عليها أن تقوم تلك الشركات بمسئولياتها تجاه البيئة والعمل على الحياد الكربوني فى ظل ما يشهده العالم من طفرة كبرى فى مجال التكنولوجيا والعمل على التشابك بين القطاع الخاص والمسئولية المجتمعية والبيئية لهذا القطاع واستخدام أفكار فتيات الجامعات والمدارس للعمل على التحول الأخضر وامتلاك حياة آمنة.

من جانبها أكدت المهندسة ميرنا عارف مدير عام مايكروسوفت مصر على إهتمام القيادة المصرية بدعم المرأة المصرية وتمكينها فى كافة المجالات، حيث يعد هذا العصر عصراً ذهبياً للمرأة المصرية، وهو ما يبدو جلياً فى تشكيل الحكومة المصرية والتى بها عدد ٧ وزيرات على درجة عالية من الكفاءة والتميز، ويتضح أيضاً فى نسبة مشاركة  المرأة فى القيادات العليا فى مصر، مشيرةً إلى أن تمكين المرأة فى مجالات التكنولوجيا والعلوم والهندسة سيساهم فى تغير السلوكيات والثقافة نظراً للتأثير الكبير للمرأة على أفراد أسرتها، كما أصبحت مشاركة المرأة فى عمليات التطوير واجباً وطنياً يقع على عاتقها، موضحةً أن الإستراتيجية الوطنية لتمكين المرأة المصرية تستهدف تعزيز الأدوار القيادية للمرأة ودعم مشاركتها فى كافة المجالات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.