وزيرة الهجرة تبدأ اليوم جولة خارجية لعدد من الدول الأوروبية لحث أبناء الجاليات المصرية على المشاركة في انتخابات مصر الرئاسية المقبلة

167

في إطار مبادرة “شارك بصوتك”، تبدأ السفيرة سها جندي، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، اليوم جولة خارجية إلى عدد من الدول الأوروبية لحث أبناء مصر في الخارج على النزول والتصويت في انتخابات مصر الرئاسية القادمة، والتي من المقرر إجراؤها بالخارج أيام 1 و2 و3 ديسمبر ‏المقبل، وذلك في إطار الجهود التي تقوم بها الوزارة تجاه المصريين بالخارج والتواصل معهم في مختلف القضايا.

وقالت السفيرة سها جندي إنه من المقرر أن تلتقي سيادتها الجاليات المصرية الموجودة في هذه الدول لحثهم على المشاركة بالانتخابات الرئاسية المقبلة، وممارسة حقهم الدستوري والوطني في الإبداء بالرأي، مشيرة إلى أن هذه الجولة تعقب الجولات التي قامت بها في المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة، ولقائها بأقطاب وأبناء الجاليات المصرية فيهما، وذلك للبناء على المكتسبات التي تحققت للمصريين بالخارج من حقوق سياسية والتي يجب استمرارها وزيادتها، مما سينعكس على تمثيل مناسب لهم فى كل خطط الدولة المستقبلية.

وأكدت وزيرة الهجرة على سعي الوزارة لتقديم كافة التسهيلات ‏للمصريين المقيمين بالخارج خلال عمليات التصويت، وأن ‏الجميع يعمل على حل أي مشكلات قد تعوق سير العملية الانتخابية، أو تؤثر على مشاركة ‏المصريين في انتخاب رئيسهم، موضحة أن الوزارة ستعقد غرفة عمليات على مدار الأيام الثلاثة لتصويت المصريين في الخارج، مشددة على التواصل الدائم والمستمر بين وزارة الهجرة والهيئة الوطنية ‏للانتخابات ووزارة الخارجية بكافة بعثاتها الدبلوماسية حول العالم، من أجل مساعدة المصريين في الخارج خلال عملية الاقتراع والرد ‏السريع على كافة أسئلتهم‎ واستفساراتهم.

وفي نفس السياق، ذكرت الوزيرة أنها ستلتقي أيضًا عددًا من المستثمرين المصريين في هذه الدول، من أجل الترويج للفرص الاستثمارية المتاحة في مصر، واستعراض آخر ما وصلت إليه مستجدات الشركة الاستثمارية للمصريين بالخارج، والقطاعات المقرر الاستثمار فيها تحت مظلة الشركة.

وقد جددت السفيرة سها جندي تأكيدها على أن إدلاء المصري في الخارج بصوته الانتخابي يعد واجبًا في إطار الحفاظ على الدولة، داعية جموع المصريين بالخارج ممن لهم حق التصويت بضرورة المشاركة في العملية الانتخابية المقبلة.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.