شركات السياحة: ليبيا الثانية عربيا في إرسال أفواج إلى مصر

0 4

قال محمد ثروت عضو الجمعية العمومية لغرفة شركات السياحة، والرئيس السابق للجنة السياحة العربية بالغرفة، إن ليبيا جاءت في المركز الثاني، كأكثر الدول العربية إرسالا للسياح لمصر، خلال شهر يوليو الماضي، تلتها الإمارات العربية المتحدة في المركز الثالث، فيما احتفظت المملكة العربية السعودية بمركزها الأول، كأكثر الدول العربية إرسالا للسياح لمصر، منذ مايو الماضي.

قال محمد ثروت عضو الجمعية العمومية لغرفة شركات السياحة، والرئيس السابق للجنة السياحة العربية بالغرفة، إن ليبيا جاءت في المركز الثاني، كأكثر الدول العربية إرسالا للسياح لمصر، خلال شهر يوليو الماضي، تلتها الإمارات العربية المتحدة في المركز الثالث، فيما احتفظت المملكة العربية السعودية بمركزها الأول، كأكثر الدول العربية إرسالا للسياح لمصر، منذ مايو الماضي.

 

السياحة العربية رفعت نسب الإشغال بفنادق القاهرة لـ100%

وأضاف أن الحركة السياحية الوافدة لمصر من الدول العربية خلال شهر يوليو الماضي، أحدثت انتعاشة في غالبية المدن السياحية المصرية، لافتا إلى أن نسب الإشغال بالعديد من فنادق القاهرة الكبرى، وصلت إلى 100% من النسبة التي حددتها وزارة السياحة والآثار، لاستقبال النزلاء بالفنادق، والمحددة بـ70% من السعة الاستيعابية القصوي للفندق، وهو ذات الحال بفنادق الساحل الشمالي، فيما ساهم السياح العرب خاصة الوافدين من الأردن والعراق، في زيادة نسب الاشغال الفندقي بشرم الشيخ والغردقة.

زيادة في أعداد السياح العرب خلال الشهور المقبلة

وأوضح أن الشهور المقبلة، ستشهد زيادة في أعداد السياح الوافدين لمصر من الدول العربية، خاصة بعد ارتفاع أعداد الحاصلين على التطعيم داخل مصر، لافتا إلى أن عدم وجود حركة طيران حاليا بين مصر والكويت، أثر بالسلب على أعداد السياح الكوايتة المتواجدين بمصر، وهم من أكثر الجنسيات العربية التي كانت تزور مصر قبل جائحة كورونا.

وأشار إلى أن السياحة العربية مهمة جدا لمصر، حيث أن السائح العربي من ذوي الانفاق المرتفع، كما أن متوسط إقامته بمصر أكبر من نظيره الأوربي، كما أن السائح العربي يكرر زيارته لمصر أكثر من مرة في العام، موضحا أن عدد السياح العرب الذين كانوا يزورون مصر قبل جائحة كورونا كانوا يمثلون نحو 20% من إجمالى أعداد السياح الذين تستقبلها سنويا.

وأوضح ان اتجاة السياح الإماراتيين لزيارة الساحل الشمالي خلال الصيف الحالي سيسهم فى انتعاش تلك المنطقة سياحيا والتي كان التواجد بها خلال السنوات الماضية مقصورا على المواطنين المصريين، لافتا إلى ان تنمية تلك المنطقة سياحيا سيسهم في زيادة المنشآت الفندقية والسياحية بها ويرفع من نسب اقبال السياح العرب علي زيارتها طوال العام.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.