تبادل الخبرات بين شباب مصر وروسيا في الذكاء الاصطناعي

منتدى الشباب المصري الروسي الثاني.

0 1
أطلقت وزارة الشباب والرياضة برئاسة الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة ، بالتعاون مع الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري ، فعاليات منتدي الشباب المصري الروسي الثاني في نسخته الثاني في إطار عام التبادل الإنساني بين مصر وروسيا والذي أطلقه فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي والرئيس فلاديمير بوتين ترسيخا للعلاقات بين مصر وروسيا.
وتأتي فعاليات منتدى الشباب المصري الروسي الثاني بعدما حقق الوفد الشبابي المصري في المنتدى الشبابي الروسي المصري الأول نجاحات عديدة والتي من ضمنها تحديد أول خارطة طريق لتهيئة المناخ لتطوير مشاريع وبرامج مشتركة بين الشباب المصري والروسي، ووضع مقترحات لمواصلة تطوير التعاون بين مصر وروسيا.
ويأتي موضوع المنتدى الشبابي المصري الروسي في نسخته الثانية تحت عنوان “الابتكار والذكاء الاصطناعي.. من أجل التنمية”، والذي يعد إحدى الركائز الأساسية التي تقوم عليها صناعة التكنولوجيا في العصر الحالي، وأصبح ضروريا ً لتعزيز القدرات والمساهمات البشرية بشكل كبير،وتسهيل العديد من الإجراءات في كافة مناحي الحياة، علاوة على كونه يقدم قيمة لمعظم الوظائف والأعمال والمجالات.
ويهدف المنتدى في نسخته الثانية دعم عام التبادل الانساني المصري الروسي من خلال الشباب، تبادل الخبرات والتجارب في مجالات الذكاء الاصطناعي بين الشباب المصري والروسي، بناء جسور تواصل بين الشباب المصري والروسي، تهيئة المناخ لتطوير مشاريع وبرامج مشتركة بين الشباب المصري والروسي، وضع مقترحات لمواصلة تطوير التعاون الشبابي بين مصر وروسيا، استعراض قصص نجاح الذكاء الاصطناعي، بالاضافة الي التعرف على التحديات التي تفرضها الثورة الصناعية الرابعة.
فيما جاءت محاور المنتدى في نسخته الثانية حول الابتكار في تقديم الخدمات الحكومية (Public Innovation)، الذكاء الاصطناعي من أجل التنمية، مستقبل الذكاء الاصطناعي، علاوة على تجارب حكومية وشبابية ذات صله بالابتكار والذكاء الاصطناعي.
افتتاح بحضور شخصيات دبلوماسية وعامة :
وزير الشباب والرياضة والسفير الروسي يفتتحان منتدى الشباب المصري الروسي في نسخته الثانية
افتتح الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، والسيد جيورجي بوريسينكو – سفير روسيا لدى مصر، فعاليات منتدى الشباب المصري الروسي في نسخته الثانية، والتي تنظمها وزارة الشباب والرياضة من خلال الادارة المركزية للبرامج الثقافية والتطوعية (ادارة البرامج الثقافية والفنية)، بالتنسيق مع الادارة العامة للعلاقات العامة والخارجية ووزارة الخارجية والوكالة الفيدرالية الروسية لشئون الشباب، وبالتعاون مع بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري.
وخلال كلمته، قال وزير الشباب والرياضة:” أود أن أشيد بالمستوى الحالي للتعاون الثنائي المصري الروسي في مختلف المجالات الشبابية والرياضية والسياسية والاقتصادية والثقافية والسياحية وغيرها ، فالعلاقات المصرية الروسية علاقات متينة ومتجذرة منذ القرن التاسع عشر وحتى الان، وتشهد هذه العلاقات نقلة نوعية بفضل الدعم الكبير الذي يقدمه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي والرئيس الروسي فلاديمير بوتين”، مؤكدا أن منتدى الشباب المصري الروسي الثاني سيسهم في أن يكون إمتداداً للعلاقات بين مصر وروسيا من خلال الدبلوماسية الشبابية، والذي من شأنه أن يُزيد من تنمية التعاون وتعزيز العلاقات والتكامل بين البلدين، واختيار الذكاء الاصطناعي ليكون موضوع المنتدي وهو أحد أهداف تحقيق التنمية ، والذي يعد أحد الركائز الأساسية التي تقوم عليها صناعة التكنولوجيا في العصر الحالي، وأصبح ضرورياً لتعزيز القدرات والمساهمات البشرية بشكل كبير، وتسهيل العديد من الإجراءات في كافة مناحي الحياة، علاوة على كونه يقدم قيمة لمعظم الوظائف والأعمال والمجالات”.
ومن جهته، أعرب السفير الروسي لدي القاهرة السيد جيورجي بوريسينكو – سفير روسيا عن سعادته بهذا التعاون بين البلدين، وقال ” أن تنفيذ المنتدي بالقاهرة ومدينة العلمين الجديدة سيتيح للمشاركون الروس رؤية كل اشكال ومفردات التنوع على أرض مصر الحبيبة. منذ خمسة آلاف عام، أصبحت مصر مهد الحضارة الإنسانية. فقد نشأت هنا أول دولة كبيرة وقوية. على مدار القرون التي تلت ذلك، حدثت العديد من الأحداث التاريخية الهامة وازدهرت أكثر اشكال الثقافة تنوعًا”.
جلسات وورش عمل :
نظمت وزارة الشباب والرياضة جلسات تحت عنوان “العلاقات المصرية الروسية .. امتداد تاريخي وشراكة استراتيجية” أدارها الاعلامي عمرو عبد الحميد – رئيس مركز الدارسات العربية الاوراسية وبحضور السيد مارات جاتين – مدير المركز الروسي للعلوم والثقافة بالإسكندرية، الاستاذ ابراهيم حجازي رئيس لجنة الشباب والرياضة بمجلس الشيوخ، والموسيقار خالد حماد.
ومن جانبه، أشار السيد مارات جاتين – مدير المركز الروسي للعلوم والثقافة بالإسكندرية أن المركز هو أحد الأدوات التي تُنمي العلاقات بين البلدين تاريخياً، مشيراً إلي أن الوكالة الروسية للعلاقات الثقافية تقدم عدد كبير من المنح للطلبة العرب للدراسة بروسيا، كما أشار الي وجود قرابة 80 مركز روسي للعلوم والثقافة بالعالم منها 2 أحدهما بالقاهرة والأخر بالأسكندرية.
أشار الاستاذ ابراهيم حجازي رئيس لجنة الشباب والرياضة بمجلس الشيوخ، ان ما قدمته روسيا لمصر هو خير دليل علي عمق العلاقات المصرية الروسية فقد دعمت روسيا الدولة المصرية في العديد من الأزمات التي مرت بها سياسياً، مشيراً إلي أن هذا المنتدي يمثل إحدي الخطوات الجادة نحو تعميق التعاون بين البلدين، فالشباب المصري قريب جداً من الشباب الروسي في طباعه.
ومن جهته، أشار الموسيقار خالد حماد إلي أن الفن هو لغة الشعوب وهو إحدي وسائل التقارب بينها فالفن المصري لها تاريخ كبير شأنه في ذلك شأن الفن الروسي، مشيراً إلي أن أسرته تجمع أم روسية وأب مصري لذلك فهو يجمع بين الثقافة الروسية والمصرية في آن واحد.
زيارات لمناطق تاريخية وسياحية :
نفذت وزارة الشباب والرياضة زيارات للمناطق التاريخية والسياحية بالقاهرة والجيزة، والتي ابهرت الوفد الشبابي الروسي ، والتي من ضمنها زيارة لاهرامات الجيزة ، وبرج القاهرة ، ومتحف الحضارات ومنطقة الحسين وشارع المعز ، بالاضافة الي مشاهدة العروض التراثية بقبة الغوري .
زيارات ميدانية لاهم المناطق المرتبطة بموضوع المنتدي :
نظمت وزارة الشباب والرياضة زيارة للهيئة العربية للتصنيع والتقوا بالفريق عبد المنعم التراس رئيس الهيئة وتعرفوا على اهم معالم الهئية وما تقدمه باعتبارها احد قلاع الصناعة المصرية ،بالاضافة الي التعرف على اهم ما تقدمه الهيئة في مجال الذكاء الاصطناعي ، كما قامت الوزارة بتنظيم زيارة للقرية الذكية.
ومن المقرر ان تستكمل فعاليات المنتدى بمدينة العلمين الجديدة بمقر كلية الذكاء الاصطناعي بالاكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري والتي ستتضمن جلسات وورش عمل عن الابتكار في مجال الخدمات الحكومية ومستقبل الذكاء الاصطناعي ، والتجارب الشبابية في مجال الابتكار وتطبيقات الذكاء الاصطناعي.
26
134 Comments
1 Share
Like

Comment
Share
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.