وزير المالية: طورنا المنظومة الجمركية لتكون مصر مركزا للتجارة العالمية

0 130

قال الدكتور محمد معيط، وزير المالية، إنّ تطوير المنظومة الجمركية ساعد في تحويل مصر لتكون مركز تجارة عالمي، مع تطوير الموانئ والمراكز اللوجستية والطرق.

وشدد معيط، خلال كلمته من مقر افتتاح محطة تحيا مصر متعددة الأغراض في ميناء الإسكندرية، بحضور الرئيس عبدالفتاح السيسي، على أهمية تطوير الإجراءات الجمركية، وإجراءات الإفراج عن السلع، وتوصيل المناطق الصناعية والتجارية والخدمية في الموانئ كافة، بطريقة تخفّض زمن الإفراج الجمركي والتكلفة.

وأوضح أنّ الوزارة بدأت التطوير على 5 محاور، أولها تطوير التشريعات وميكنة الإجراءات والتحول الرقمي، وتسهيل الإجراءات وإدارة التغيير والتنمية البشرية للقائمين على المنظومة والنظرة المستقبلية.

وتابع: «بالنسبة لمحور تطوير التشريعات، فلدينا قانون الجمارك لم يتغيّر منذ 63 سنة، وفي عام 2020 كان هناك قانون جديد للجمارك، يتوافق مع أفضل المعايير والممارسات الدولية في مجال تيسير التجارة، وسيكون المظلة التشريعية التي نستطيع من خلالها تطبيق نظام المعلومات المسبقة ونظام إدارة المخاطر».

ويفتتح الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الخميس، محطة تحيا مصر متعددة الأغراض على رصيف (55-62) بميناء الإسكندرية، وتعتبر المحطة من أهم المشروعات التي تنفذها وزارة النقل في مجال النقل البحري.

وتشتمل المحطة على ساحات تداول تبلغ نصف مليون متر مربع، وتنقسم إلى 3 محطات تداول (حاويات – بضائع عامة – سيارات).

وتعد أحد الروافد الرئيسية للمحطة اللوجستية التي تم إنشاؤها خلف الميناء؛ مما يساهم في رفع تصنيف ميناء الإسكندرية، والهدف من هذه المحطة أن تكون محطة ذكية خضراء تعمل بأفضل الوسائل الحديثة في شحن وتفريغ وتداول البضائع سواء حاويات أو البضائع العامة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.