وزيرة التعاون الدولي تلتقي المديرة التنفيذية للأكاديمية الوطنية للتدريب لبحث تعزيز الشراكات الدولية في مجال التدريب والاستثمار في رأس المال البشري

153

استقبلت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي الدكتورة رشا راغب، المدير التنفيذي للأكاديمية الوطنية للتدريب، بمقر الوزارة بالعاصمة الإدارية الجديدة، بهدف استكشاف فرص التعاون المشترك وتعزيز الجهود المبذولة لدعم مقترحات الأكاديمية في مجالات التدريب وتعزيز الشراكات الدولية لدعم جهود التنمية.

تركزت المناقشات خلال اللقاء، على استكشاف السبل المحتملة لتعزيز التعاون المستقبلي، ورسم خطط التنسيق والتعاون المشترك لدعم مقترحات الأكاديمية في مجالات التدريب والتعليم، بما يلبي متطلبات سوق العمل ويعزز الابتكار والريادة.

وتم التأكيد خلال اللقاء على أهمية تعزيز التعاون بين الجانبين لتقديم برامج تعليمية متميزة وتطوير البحث العلمي في مجالات متعددة تخدم تطلعات مصر نحو مستقبل مشرق ومبتكر.

وتم خلال الاجتماع استكشاف الفرص المحتملة لتكثيف التعاون مع القطاع الخاص في مجالات التدريب والتطوير، بهدف تمكين الكوادر الوطنية وتزويدها بالمهارات اللازمة لتلبية متطلبات سوق العمل الحديث، خاصة في مجالات التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي، لتشجيع روح ريادة الأعمال والابتكار.

وأكدت الدكتورة رانيا المشاط، حرص وزارة التعاون الدولي على دعم مبادرات الأكاديمية للتدريب وتعزيز دورها في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، مستعرضة في ذات الوقت التقرير السنوي لوزارة التعاون الدولي لعام 2023 الذي صدر تحت عنوان «منصات رسم السياسات وتعزيز الشراكات»، ويتضمن تفاصيل الشراكات الدولية في مختلف المجالات لاسيما الاستثمار في رأس المال البشري سواء الصحة، والتعليم، والمشروعات الصغيرة والمتوسطة، وتمكين المرأة، والتدريب والحوكمة.

وفي نهاية اللقاء، أعرب الجانبان عن ضرورة تعزيز التعاون والشراكة الفعّالة من أجل تطوير مجالات التدريب وتحقيق التنمية المستدامة.

وخلال العام الجاري، ألقت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، محاضرة للقيادات الحكومية المشاركة في البرنامج القومي لتدريب القائمين على العملية التعاقدية مع الأطراف الأجنبية، والذي يهدف إلى تدريب العاملين بالوزارات والجهات الإدارية والشركات المملوكة للدولة القائمين على العملية التعاقدية مع الأطراف والجهات الأجنبية، بهدف تلافي أية ثغرات أو إشكاليات قانونية جوهرية في صياغة العقود التي تبرمها الدولة، كما أدارت وزيرة التعاون الدولي حوارًا مفتوحًا مع المتدربين وأجابت على عدد من الاستفسارات.

كما ترأست وزيرة التعاون الدولي، إحدى لجان اختيار الكوادر النسائية المتقدمات لبرنامج «المرأة تقود للتنفيذيات»، أحد برامج «مدرسة المرأة للتأهيل والقيادة» التي تنفذها الأكاديمية الوطنية للتدريب، بهدف تنمية المهارات والقدرات لدى المرأة في المناصب التنفيذية، وتعزيز الخبرات للمرأة في القطاعين الحكومي والخاص من سن 22-50 عامًا، حيث يشارك العديد من الوزراء والأكاديميين والمتخصصين في اللجان التي تجري الاختبارات التأهيلية للكوادر النسائية المُشاركة في البرنامج.

مزيد من المعلومات في التقرير السنوي
‏https://moic.gov.eg/ar/page/annual-report-2023

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.